+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 2 من 2



  1. رقم #1
     Thumbs up  العنوان : هاهي عشر ذي الحجة لم يبقَ عليها إلا أيام قلائل
    بتاريخ : 10-23-2011 الساعة : 11:21 AM

    مشرفة أشراقة عالم الطفولة



    رقم العضوية : 143
    الانتساب : Aug 2008
    الدولة : مملكة البحرين
    الاهتمام : الخواطر والقصص
    الوظيفة : ابحث عن عمل
    المشاركات : 10,735
    بمعدل : 2.61 يوميا
    التقييم : عيون المهاا is on a distinguished road
    عيون المهاا غير متواجد حالياً








    أيها الإخوة والأخوات..

    هاهي عشر ذي الحجة لم يبقَ عليها إلا أيام قلائل.. فأحببت أن نعرف شيئا عنها يحثنا على الاجتهاد فيها..

    فهذه العشر المباركة أقسم الله بها في كتابه العزيز فقال: ( وَالْفَجْرِ (1) وَلَيَالٍ عَشْرٍ (2) وَالشَّفْعِ وَالْوَتْرِ ).. قال عدد من أهل العلم إنها عشر ذي الحجة.

    وكان الرسول صلى الله عليه وسلم يحُثُّ صحابته على الأعمال الصالحة في هذه العشر فكان يقول:

    { ما من أيامٍ العمل الصالح فيهنَّ أحبُّ إلى الله من هذه الأيام العشر }، فقالوا: يا رسول الله، ولا الجهاد في سبيل الله ؟ قال:
    { ولا الجهاد في سبيل الله، إلا رجلٌ خرج بنفسه وماله فلم يرجع من ذلك بشيء }.

    فالعمل في هذه العشر يفوق الجهاد في سبيل الله عز وجل.. ونحن وللأسف الشديد تمر علينا هذه الأيام كل عام ولا نفرِّق بينها وبين غيرها.. ولا نعمل فيها زيادة عبادة ولا طاعة.. وهذا والله من الخذلان.. فهذه الأيام شأنها عظيم..

    أيها الإخوة والأخوات
    نجد الكثير من الناس يحرص على الطاعات في العشر الأواخر من رمضان ويُشَمِّر ويكثر من تلاوة القرآن ويكثر من الدعاء والصدقة وغيرها وهذا طيِّبٌ وجميل..

    ولكن في عشر ذي الحجة لا يعمل من هذا شيء مع أن عشر ذي الحجة أفضل من العشر الأواخر من رمضان.. كما قال العلماء..

    فقد ذكروا تفصيلاً عجيبا.. فقالوا: ليالي عشر رمضان أفضل لأن فيها ليلة القدر ونهار عشر ذي الحجة أفضل من عشر رمضان لأن فيها يوم عرفة..

    فلنجتهد في هذه العشر ولنعقد العزم من الآن على أن نعمل فيها من العبادات والطاعات مما لم نكن نعمله في الأعوام السابقة..

    فلنحرص في هذه العشر على الصيام.. صيام هذه الأيام وخصوصا يوم عرفة فصيامه يُكَفِّر السَّنة الماضية والسنة القادمة..

    ومن الأعمال في هذه العشر: الإكثار من الدعاء والتضرع إلى الله.. ومما يُسنُّ أيضاً في هذه العشر، التكبير، وهو قسمين:

    - تكبير مطلق.. وهو يبدأ من فجر أول يوم من العشر وفي كل وقت من ليل أو نهار، وصفته: الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله الله أكبر الله أكبر ولله الحمد..

    ويُسن رفع الصوت بها في الأسواق والطرقات حتى يُكبَّر الناس وحتى يُعمل في هذه السنة المهجورة.

    - تكبير مقيد يبدأ من فجر يوم عرفة ويكون بعد الصلوات الخمس.. ومنها تلاوة القرآن وحفظه والعمل بما فيه.. ولنحرص على أنواع العبادات لعلنا نفوز برضى الله عز وجل..

    أسأل الله بمنه وكرمه أن يوفقنا لطاعته وأن يتقبل منا إنه جواد كريم.. وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه








    توقيـــع :


    قد تغيب شمسي عنكم في يوم من الأيام
    ولكن سوف تبقى بصماتى في زوايا هذا المكان
    تشهد على وجودي ،، وأن غبت وغاب اسمي
    وأصبحت فى ذاكرة النسيان
    سيبقى بيننا الدعـآء الذى لا ينقطع
    ما أنا الا عابرة سبيل اليوم معكم وغدا سأرحل



     





  2. رقم #2
    كاتب الموضوع : عيون المهاا
    بتاريخ : 10-11-2013 الساعة : 06:40 PM

    المشرف العام



    رقم العضوية : 347
    الانتساب : Sep 2011
    المشاركات : 6,555
    بمعدل : 2.19 يوميا
    التقييم : مشـآعر أنسـآن is on a distinguished road
    مشـآعر أنسـآن غير متواجد حالياً




    ما شاء الله

    جزاك الله خير اخيتي

    جعلنا الله ممن يستغلون هذه الايام العظام


     





+ الرد على الموضوع


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك